حكم صلاة المسلم في الكنيسة‎

Home / الفقه / حكم صلاة المسلم في الكنيسة‎
حكم صلاة المسلم في الكنيسة‎
               بسم الله الرحمن الرحيم 
ينبغي للمسلم ألا  يصلي في الكنيسة ونحوها بدون حاجة،  دفعٌا للتهمة عن النفس، وبُعدٌا عن مواطن عبادات الكفار.  
 
ولكن إذا  إشتدت الحاجة الى الصلاة فيها لعدم وجود مسجد أو مكان للصلاة فلا بأس بذلك إذا لم يكن فيها صور أو تمائيل لأن الملائكة لا تدخل بيتًا فيه صورة, ولأن النبي صلى الله عليه وسلم لم يدخل الكعبة حتى محي ما فيها من الصور, وكذلك قال عمر:  ” إنا كنا لا ندخل كنائسهم والصور فيها “.
وفي الصحيحين أنه ذكر للنبي صلى الله عليه وسلم كنيسة بأرض الحبشة، وما فيها من الحسن والتصاوير، فقال : ( أولئك إذا مات فيهم الرجل الصالح بنوا على قبره مسجداً، وصوروا فيه تلك التصاوير، أولئك شرار الخلق عند الله يوم القيامة )   .
فتكره الصلاة في غرفة فيها صور معلقة أو منصوبة ؛ خصوصا إذا كانت في قبلة المصلي ، والصلاة صحيحة .
ثم اعلم أن الكنائس والكنس ليست بيوت الله ، وإنما بيوت الله المساجد ، بل هي بيوت يكفر فيها بالله ، وإن كان قد يذكر فيها ؛ فالبيوت بمنزلة أهلها ، وأهلها كفار ، فهي بيوت عبادة الكفار .  
والحمد لله رب العالمين .

Hits: 23