عامّة فساد الأبناء من قِبَلِ الآباء

Home / العلم والعلماء / عامّة فساد الأبناء من قِبَلِ الآباء
عامّة فساد الأبناء من قِبَلِ الآباء
قال الامام الجهبذ ابن القيم رحمه الله : “فمَن أهمل تعليم ولده ما ينفعه ، وتركه سدى : فقد أساء إليه غاية الإساءة ، وأكثر الأولاد إنما جاء فسادهم من قبَل الآباء ، وإهمالهم لهم ، وترك تعليمهم فرائض الدين وسننه ؛ فأضاعوهم صغاراً ……. 
إلى أن قال : “وكم ممن أشقى ولده وفلذة كبده في الدنيا والآخرة بإهماله وترك تأديبه، وإعانته على شهواته، وهو بذلك يزعم أنه يكرمه وقد أهانه، ويرحمه وقد ظلمه، ففاته انتفاعه بولده ، وفَوَّت على ولده حظه في الدنيا والآخرة … إلى أن قال رحمه الله : وإذا اعتبرت الفساد في الأولاد رأيت عامته من قبل الآباء” انتهى من “تحفة المودود بأحكام المولود” (ص 229 ، 242) .