وإن العبد ليشتد فرحه يوم القيامة بما له قبل الناس من الحقوق

Home / الرئيسية / وإن العبد ليشتد فرحه يوم القيامة بما له قبل الناس من الحقوق
وإن العبد ليشتد فرحه يوم القيامة بما له قبل الناس من الحقوق

يقول الامام ابن القيم رحمه الله : 

” وإن العبد ليشتد فرحه يوم القيامة بما له قبل الناس من الحقوق في المال والنفس والعرض 

فالعاقل يعد هذا ذخرا ليوم الفقر والفاقة ولا يبطله بالانتقام الذي لا يجدي عليه شيئا.

واللبيب يرضى أن يكون له أسوة برسل الله وأنبيائه وأوليائه وخاصته من خلقه 

فإنهم أشد الخلق امتحانا بالناس وأذى الناس إليهم أسرع من السيل في الحدور 
ويكفي تدبر قصص الأنبياء عليهم السلام مع أممهم وشأن نبينا وأذى أعدائه له بما لم يؤذه من قبله 
وقد قال له ورقة بن نوفل : ” لتكذبن ولتخرجن ولتؤذين “
وقال له :  ” ما جاء أحد بمثل ما جئت به إلا عودي “
وهذا مستمر في ورثته كما كان في مورثهم
أفلا يرضى العبد أن يكون له أسوة بخيار خلق الله وخواص عباده : ” الأمثل فالأمثل ” اه مدارج السالكين 

Hits: 29